أكثر من 1500 طفل جزائري “حراق” خلال سنة 2018

بلغ عدد المهاجرين الجزائريين الذين وصلوا إلى إسبانيا واليونان وإيطاليا، في عام 2018، عن طريق البحر الأبيض المتوسط 7300 مهاجرًا، وفقًا للبيانات الصادرة عن مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين.

وبحسب أرقام المفوضية، 5700 مهاجر جزائري توجهوا إلى إسبانيا و1200 وصلوا إلى إيطاليا في حين بلغ عدد المهاجريين الذين وصلوا إلى اليونان 400 جزائري.

ويُعتبر عدد الجزائريين أقل مقارنة ببلدان أخرى، حيث بلغ عدد التونسيين 5800 مهاجرًا،  5600 من كوديفوار، و4500 من الغابون.

بينما قُدر عدد العراقيين (7600) و (9300) من أفغانستان، والسوريين (400 10) والماليين (11200) .

وسجلت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، أكبر عدد للمهاجريين غير الشرعيين، من المغرب بـ 13600 مهاجرًا، وأكثر في غينيا بـ 14400 مهاجر غير شرعي.

وبشكل عام، فإن 64٪ من المهاجرين الذين عبروا البحر الأبيض المتوسط للوصول إلى أوروبا في عام 2018، هم من الرجال، و 15٪ من النساء و 21٪ من الأطفال، أي بعدد يقارب 1533 طفل.

Comments are closed.